• Twitter
  • Facebook
  • Google+
  • RSS
المنظر باتجاه M101
Christoph Kaltseis, CEDIC 2019
15

مارس

2019
المنظر باتجاه M101
تعد مجرة M101 بحجمها الهائل وشكلها الحلزوني الجميل من أواخر ما اُُضيف إلى تصنيف شارل ميسيي الشهير لكنها حتما ليست الأخيرة. تمتد هذه المجرة الضخمة على حوالي 170.000 سنة ضوئية، ما يعادل تقريبا ضعف حجم مجرتنا درب التبانة. وقد كانت M101 ضمن السدم الحلزونية الأصلية التي رصدها اللورد روس عبر تلسكوب كبير في القرن 19م والذي يُدعى ليفاتشان من بارسونستاون ( Leviathan of Parsontown ). تُشارك المجرة M101 النجوم الأمامية - شائكة المظهر- المتواجدة ضمن درب التبانة والمجرة القزمة المرافقة NGC 5474 (أسفل يمين الصورة) في مجال الرؤية التلسكوبي الحديث هذا. يمكن كذلك ملاحظة ألوان نجوم درب التبانة من خلال الضوء النجمي للجزيرة الكونية الواسعة، إذ يغلب على قلبها الضوء القادم من النجوم المُصفَرَّة الباردة. نرى الألوان الزرقاء للنجوم الفتية الحارة المتداخلة مع ممرات الغبار الداكنة والمناطق الوردية لنشأة النجوم، على طول التصميم العظيم للأذرع اللولبية. تقع هذه المجرة، التي تُعرف أيضا باسم مجرة الدولاب (Pinwheel Galaxy)، ضمن حدود كوكبة الدب الأكبر الشمالية (Ursa Major)، وتبعد عنا حوالي 23 مليون سنة ضوئية. يعود تشوه NGC 5474 على الأرجح، لتفاعلاتها التجاذبية الماضية مع مجرة M101 السائدة.
المواضيع:
ترجمة:
Authors & editors:Robert Nemiroff (MTU) & Jerry Bonnell (UMCP)
  • ما يميز السماء الليلية الربيعية لنصف الكرة الشمالي
  • بانوراما لوادي الثبات
  • المنظر باتجاه M101
  • NGC 3324 في كارينا
  • M106 : مجرة لولبية بـمركز غريب !

تغيير ألوان الموقع

يمكنك الآن تغيير الألوان الرئيسية للموقع. أختر واحدا من الألوان التالية:

×