• Twitter
  • Facebook
  • Google+
  • RSS
28

يناير

2018
الخسوف الكلي للقمر فوق طاجاكستان
إذا تلاشى القمر الكامل فجأة، ما الذي ستراه؟ لقد سجلت الإجابة عن ذلك خلال خسوف القمر الكلي في عام 2011 بواسطة شريط فيديو الفواصل الزمنية الدراماتيكي هذا. خلال الخسوف القمري الكلي، تتحرك الأرض بين القمر والشمس، مما يسبب تلاشيا كبيرا للقمر. رغم ذلك، لا يمكن للقمر أن يظلم كليا، وهذا لأن بعض الضوء ينكسر على سطح الغلاف الجوي للأرض. عندما يبدأ هذا الفيديو المميز، يبدو المشهد وكأنه في وقت نهار مشرق، غير أن الواقع هو أنه وقت ليل، وقد أضاء إثر توهج القمر الكامل. عندما يصبح القمر منخسفا ومتلاشيا، فإن الرياح تهدأ وتخمد إلى الأسفل، فتسمح لنا برؤية النجوم منعكسة على مقدمة البحيرة. لكن الأكثر إثارة، هو أن السماء المحيطة بالقمر المنخسف تبدو فجأة مليئة بالنجوم، يبرزها المستوى المزدحم لمجرتنا درب اللبانة. نكرر تسلسل المشهد لكن بزاوية نظر أقرب، فتبين لنا الصورة النهائية وضع القمر بالقرب من سديم النسر، البجعة (Swan)، السديم الثلاثي (Trifid) وسديم البحيرة (Lagoon). بعد ساعتين تقريبا من بدء الخسوف، يخرج القمر من ظل الأرض، ويهيمن وهجه الكامل الساطع على السماء مجددا. يرتقب حدوث خسوف كلي آخر للقمر-هذا الأربعاء-لكن هذا الأخير سيكون خلال ظاهرة نادرة هي "القمر العملاق الدامي الأزرق".
ترجمة:
Facebooktwitter
Authors & editors:Robert Nemiroff (MTU) & Jerry Bonnell (UMCP)
  • عجلة عربة الثراء
  • سيلفي من على فيرا روبن ريدج
  • الخسوف الكلي للقمر فوق طاجاكستان
  • خسوف مع غروب القمر
  • طلوع القمر المُنخسف

التواصل
Facebooktwitter

تغيير ألوان الموقع

يمكنك الآن تغيير الألوان الرئيسية للموقع. أختر واحدا من الألوان التالية:

×