• Twitter
  • Facebook
  • Google+
  • RSS
سُحُب أندروميدا
Daniel López / IAC
08

يناير

2018
سُحُب أندروميدا
ما هي تلك الغيوم الحمراء المحيطة بمجرة أندروميدا؟ غالبا ما تُصوَّر مجرة M31 من قِبل علماء الفلك لكوكب الأرض. كونها أقرب مجرة حلزونية كبيرة، وتُظهِر مشهدا مألوفا مع خطوط داكنة من غبار، نواة مصفرة ساطعة، وأذرع حلزونية تتبعها سحبُ النجوم الزرقاء المشعة. مع ذلك تقدم هذه الصورة الملونة لجزيرة الكون المجاورة ميزات غير مألوفة بشكل ملحوظ، غيوم محمرة باهتة من غاز الهيدروجين المتأين والمشع في نفس مجال الرؤية الواسع، فسيفساء من بيانات الصورة ذات تعريض واسع وضيق النطاق. تكمن غيوم الهيدروجين المتأين هذه في مقدمة المشهد طبعا، وكذلك داخل مجرة درب التبانة عندنا. سحبٌ رقيقة بينجمية غبارية تناثرت لمئات السنوات الضوئية فوق مستوانا المجري، وترتبط على الأرجح بالانتشار.
ترجمة:
Facebooktwitter
Authors & editors:Robert Nemiroff (MTU) & Jerry Bonnell (UMCP)
  • أشعة سينية غير متوقعة من الحشد المجري لبرشاوس
  • M1 التوسع الهائل لسديم السرطان
  • سُحُب أندروميدا
  • RCW 114: قلب التنين في كوكبة المجمرة
  • المذنب الأزرق PanSTARRS

التواصل
Facebooktwitter

تغيير ألوان الموقع

يمكنك الآن تغيير الألوان الرئيسية للموقع. أختر واحدا من الألوان التالية:

×