• Twitter
  • Facebook
  • Google+
  • RSS
الأسديات فوق توري دي لا غوايتا
16

نوفمبر

2014
الأسديات فوق توري دي لا غوايتا
في 1999، تزايدت وتيرة الشهب في زخة الأسديات بشكل مدهش، حيث شهد الراصدون في أوروبا ذروة قصوى من حيث عدد الشهب المرئية في حدود 02:10 بالتوقيت العالمي المنسق(UTC)، خلال الساعات الأولى لصباح الثامن عشر من نوفمبر. تجاوز عدد الشهب 1000 في الساعة، وهي أدنى قيمة لازمة لإحداث عاصفة شهبية حقيقية. سجل كالعادة راصدون في أوقات و مناطق مختلفة حول العالم، معدلات معتبرة تتراوح ما بين 30 إلى 100 شهاب في الساعة. تمثل هذه الصورة تعريضا قدره 20 دقيقة ينتهي قبل أن تصل الأسديات الرئيسية إلى الذروة بقليل أين ترى على الأقل خمسة شهب من الأسديات تشق السماء عاليا فوق توري دي لا غوايتا (Torre de la Guaita)، الذي استُخدم كبرج للمراقبة خلال القرن الثاني عشر في بجيرونا في اسبانيا. من المنتظر أن تقدم التوأميات على مدى الليالي القليلة القادمة، أفضل عرض شُهُبي في السنة. في عام 2014، وخلال الليالي القليلة المقبلة، ستبلغ زخة الأسديات الشهبية ذروتها مرة أخرى. هذا العام، وبما أن الهلال لن يصدر الكثير من الضوء المُنافس للشهب في السماء فمن المتوقع أن تمُرّ الأرض عبر تيار أكثر اعتدالا من الحطام الذي خلّفه المذنب تامبل- تاتل (Tempel-Tuttle) من عام 1999، وهذا قد يسمح برؤية ما يصل إلى 15 شهابا في الساعة الواحدة من الأماكن المظلمة.
ترجمة: |
Facebooktwitter
Authors & editors:Robert Nemiroff (MTU) & Jerry Bonnell (UMCP)
  • مرحبا بكم على المذنب
  • زهرة الزنبق
  • الأسديات فوق توري دي لا غوايتا
  • القرصان الغباريان التابعان للنظام الكوكبي HD 95086
  • تشكّل النجوم في سديم الشرغوف

التواصل
Facebooktwitter

تغيير ألوان الموقع

يمكنك الآن تغيير الألوان الرئيسية للموقع. أختر واحدا من الألوان التالية:

×