• Twitter
  • Facebook
  • Google+
  • RSS
البرشاويات من أسفل
10

أغسطس

2014
البرشاويات من أسفل
شاهد سكان كوكب الأرض زخة شهب البرشاويات للعامِ الماضي من خلال رفع أنظارهم عاليا إلى السَّماء اللّيلية المُقمرة. لكن هذه الصورة الرائعة الملتقطة من طرف رون غاران (Ron Garan)، تظهر شهابا برشاويا من أسفل كما يبدو من على متن المحطة الفضائية الدولية التي تدور على ارتفاع يقدر بحوالي 380 كيلومترا. ونرى في هذه الصورة التي التقطت في 13 جويلية 2011 شريط شهاب البرشاوي في الأسفل، وهو نتيجة الغبار الذي تركه في سياقه مذنب سويفت– تتل (Swift-Tuttle) ثم تم تسخينه حتى التوهُّج عند مروره بالغلاف الجوي. تتحرّك حبيبّات غبار المذنب متوهجةً بسرعة تُقارب 60 كيلومترا في الثانية عبر الغلاف الجوي الكثيف على ارتفاع حوالي 100 كيلومترا فوق سطح الأرض. وهو ما يُمثِّله الوميض النيزكي القصير على يمين مركز الصورة، تحت الطرف المُقوَّس من الأرض وطبقة توهج الهواء الأخضر، وبالضبط أسفل نجم "السماك الرامح" الساطع. أتُريد رصد برشاويات هذه السنة؟ أنت محظوظ إذ ستكون ذروة الزخة الشُهبية في نهاية هذا الأسبوع، مع تداخل قليل من هلال نهاية رمضان (المُتناقص) الذي يطلع قبيل شروق الشمس.
المواضيع:
ترجمة:
Facebooktwitter
Authors & editors:Robert Nemiroff (MTU) & Jerry Bonnell (UMCP)
  • المجرة الحلزونية NGC 6744
  • ليلة مضيئة
  • البرشاويات من أسفل
  • انهيار في Hebes Chasma بالمريخ
  • حلقات حول سديم الحلقة

التواصل
Facebooktwitter

تغيير ألوان الموقع

يمكنك الآن تغيير الألوان الرئيسية للموقع. أختر واحدا من الألوان التالية:

×