• Twitter
  • Facebook
  • Google+
  • RSS
02

يوليو

2013
دوران حول الثقب الأسود عند كرته الضوئية
ماذا سيظهر لنا إذا ذهبنا صوب ثقب أسود؟ هناك مكان مثير للاهتمام بالقرب من الثقب الأسود وهو كرته الفوتونية، أين تدور الفوتونات في مدارات دائرية، وهي عبارة عن كرة أبعد بمسافة 50 % من أفق الحدث (event horizon). إذا استطعنا النظر إلى الكرة الضوئية لثقب أسود لرأينا نصف السماء أسودا تماما، بينما يظهر النصف الآخر بلمعان غير اعتيادي، وبينهما يرى الملاحظ خلف رأسه. يوضح هذا الفيديو هذا المنظر الغريب لسماء الكرة الضوئية. السبب الذي يجعل المنطقة السفلية مرئية بالأسود هو كون كل المسارت االضوئية لهذه المنطقة آتية من الثقب الأسود (مع العلم أن الثقب الأسود كلاسيكيا لا يصدر أي ضوء). يظهر النصف العلوي من السماء بلمعان غير اعتيادي وهو منزاح نحو الأزرق ويُبين تدريجيا العديد من صور السماء كاملة كلما اقتربنا من المنطقة الفاصلة بين النصفين. إن الفاصل بين المنطقة اللامعة والمنطقة السوداء هي بالضبط الكرة الفوتونية أي موقع الملاحظ. وبما أن الفوتونات تسير في مدارات دائرية هناك فإن الضوء الآتي من خلف رأس الملاحظ يدور حول الثقب الأسود لتلتقطها العين بعد ذلك. لا يخفى على الراصد أي جزء من السماء، فالنجوم التي تمر عادة وراء الثقب الأسود تظهر الآن حول حلقة آينشتاين، تلك الحلقة التي تظهر فوق خط أفقي على حوالي ربع المسافة من الإطار العلوي للفيديو. هذا الفيديو في الأعلى هو أحد سلسلة الفيديوات التي تستكشف مرئيا الفضاء بالقرب من أفق الحدث للثقب الأسود.
ترجمة:
Facebooktwitter
Authors & editors:Robert Nemiroff (MTU) & Jerry Bonnell (UMCP)
  • هايبيريون: قمر زحل بفوهات غريبة
  • الدوران حول ثقب أسود
  • دوران حول الثقب الأسود عند كرته الضوئية
  • برق ونجوم فوق اليونان
  • M82  مجرة الإنفجارات النجمية مع رياح عاتية

التواصل
Facebooktwitter

تغيير ألوان الموقع

يمكنك الآن تغيير الألوان الرئيسية للموقع. أختر واحدا من الألوان التالية:

×