• Twitter
  • Facebook
  • Google+
  • RSS
عمود الغبار في سديم القاعدة
24

مارس

2013
عمود الغبار في سديم القاعدة
داخل رأس هذا العملاق البينجمي، نجم يهدمه ببطء. هذا العملاق الظاهر على اليمين هو في الحقيقة عمود لا حياة فيه من الغبار والغاز ممتد طولا على ما يزيد على سنة ضوئية. يتفجر النجم المحجوب بسحب الغبار المعتم قاذفا أشعة طاقوية من الجزيئات، وهي الحرب الملحمية المستعرة على امتداد سديم تشكل النجوم القاعدة. في النهاية، ستنتصر النجوم عبر المائة ألف سنة القادمة، مهدمة الأعمدة التي خُلقت منها مخلفة حشدا نجميا مفتوحا. النقاط الزهرية حول الصورة هي عبارة عن نجوم حديثة التكوين، وقد تحررت من العملاق الذي نشأت فيه. تمثل هذه الصورة جزء صغيرا من الفسيفساء البانورامية عالية الدقة التقطها تلسكوب هابل الفضائي سنة 2007. تعرف المقذوفات النجمية اصطلاحا باسم أجسام هاربيغ-هارو (Herbig-Haro). كيف يمكن لنجم أن يصدر مقذوفات هاربيغ-هارو؟ سؤال لا يزال قيد البحث، لكن من المرجح أن يشمل أقراصا تراكمية تدور حول النجم. يظهر جسم هاربيغ-هارو ثان على امتداد الجزء العلوي من الصورة الأوسع.
المواضيع:
Facebooktwitter
Authors & editors:Robert Nemiroff (MTU) & Jerry Bonnell (UMCP)
  • قلعة المذنب
  • سحابة ماجلان الكبرى في الأشعة تحت الحمراء
  • عمود الغبار في سديم القاعدة
  • شلالات، أشفاق قطبية ومذنب بأيسلندا
  • قوس قزح أفقي بباريس

التواصل
Facebooktwitter

تغيير ألوان الموقع

يمكنك الآن تغيير الألوان الرئيسية للموقع. أختر واحدا من الألوان التالية:

×