• Twitter
  • Facebook
  • Google+
  • RSS
السحابة الجزيئية برنارد 163
01

مايو

2011
السحابة الجزيئية برنارد 163
قد يبدو للبعض مثل بطة، لكنه يضع نجوما بدلا من البيض. يقع في وسط هذه الصورة برنارد 163، وهو سديم من الغبار والغاز الجزيئي سميك جدا لدرجة أن الضوء المرئي لا يمكن أن يلمع من خلاله. تعتبر المناطق الداخلية لبرنارد 163 الممتد بجناح يقاس بالسنوات الضوئية أبرد من خارجه، موفرا بذلك شروطا أين يمكن للغاز أن يتكاثف ويشكل نجوما في آخر المطاف. يبعد برنارد 163 حوالي 3.000 سنة ضوئية عن الأرض واقعا باتجاه كوكبة الملك الملتهب. الوهج الأحمر في الخلفية ناتج عن السديم الانبعاثي الكبير IC 139 الذي يأوي سديم خرطوم الفيل. يمكن أن يكون إيجاد برنارد 163 في صورة لسديمه الانبعاثي الأعظم IC 1396 تحديا ، لكنه ممكن.
المواضيع:
ترجمة:
Facebooktwitter
Authors & editors:Robert Nemiroff (MTU) & Jerry Bonnell (UMCP)
  • قرنا الاستشعار
  • بقايا المستعر الأعظم تايخو
  • السحابة الجزيئية برنارد 163
  • البقعة الحمراء العملاقة للمشتري من  فواياجر 1
  • العنقود النجمي الكروي M15 من هابل

التواصل
Facebooktwitter

تغيير ألوان الموقع

يمكنك الآن تغيير الألوان الرئيسية للموقع. أختر واحدا من الألوان التالية:

×