• Twitter
  • Facebook
  • Google+
  • RSS
السطح الأشعث للشمس
04

نوفمبر

2009
السطح الأشعث للشمس
لا شك أن الشمس تبدو لناظرها ناعمة و مسطحة ، لكن الواقع غير ذلك فالشمس عبارة عن كرة كبيرة من الفقاعات الغازية الحارة ، غاز الهيدروجين غالبا. هذا ما تظهره الصورة المرفقة، وقد التقطت لشمسنا الشهر الماضي في لون احمر مميز من الضوء المنبعث من مناطق تواجد الهيدروجين المسمى هيدروجين-ألفا ، ليتم بعد ذلك قلب اللون إلى الأزرق ، حيث تسمح هذه الإضاءة بالكشف عن تفاصيل تتعلق بالغلاف اللوني (الكروموسفير) ، مظهرة العديد من القنوات الدقيقة من الغازات الحارة المحتجزة مغناطيسيا و المعروفة بالأشواك الشمسية (Spicules)، حيث تتدفق من الشمس مثلما تتطاير الشعيرات الصغيرة من سجاد أشعث. صحيح أن الشمس متوهجة بسبب حرارتها و لكن هذا لا يجعل منها كرة محترقة، ذلك أن النار تتميز باكتساب سريع لغاز الأكسجين بينما نحن نعلم انه لا يوجد سوى قدر ضئيل من هذا الغاز في الشمس. المصدر الحقيقي للطاقة في الشمس يتمثل في عمليات الاندماج النووي التي يحصل في باطن الشمس و تؤدي إلى تحويل الهيدروجين إلى هيليوم . لا تظهر الصورة أي اثر للبقع الشمسية (sunspots ) أو مناطق ذات نشاط واسع فوق سطح الشمس في ذلك اليوم ، باستثناء بعض النتؤات الشمسية (solar prominences ) التي تظهر على حافة قرص الشمس.
المواضيع:
ترجمة:
Facebooktwitter
Authors & editors:Robert Nemiroff (MTU) & Jerry Bonnell (UMCP)
  • آريس 1-اكس يحلق في الأجواء
  • الثريا و سديم كاليفورنيا
  • السطح الأشعث للشمس
  • آخر بدر قبل الموسم
  • الحقل العميق لسديم الخاتم

التواصل
Facebooktwitter

تغيير ألوان الموقع

يمكنك الآن تغيير الألوان الرئيسية للموقع. أختر واحدا من الألوان التالية:

×