• Twitter
  • Facebook
  • Google+
  • RSS
الثريا وسط الغبار النجمي
14

أكتوبر

2009
الثريا وسط الغبار النجمي
هل سبق لك أن رأيت حشد الثريا في السماء ؟ ربما يصح القول بأنه أشهر تجمع نجمي في السماء ، اذ يمكن لأي كان رؤية الثريا في السماء الليلية من دون استعمال منظار حتى و ان كان يرصد من أكثر المدن تلوثا ضوئيا، اضافة الى كونه معروفا عند الأقدمين الذين راحوا ينسجون حوله الأساطير و سمي بالشقيقات السبع . و الثريا التي تصنف أيضا تحت اسم M45 تعد من بين ألمع و أقرب التجمعات النجمية المفتوحة إلينا ، و هي تندفع بسرعة عبر غيمة من الغبار الكوني على بعد حوالى 400 سنة ضوئية . تشتهر الشقيات السبع بسديم الغبار الانعكاسي الأزرق الذي يتخللها . في هذه الصورة الواسعة (3 درجات) للمنطقة نرى التجمع النجمي اللامع قرب المركز ،بينما يظهر سديم الغبار الأنعكاسي بالجوار ممتدا على رقعة تتجاوز 20 سنة ضوئية ، و هذا يعني أن مجموعة الثريا و السحابة السديمية لا تقعان على نفس البعد و بالتالي فهما ليستا مندمجتين ببعض ، و الأمر فقط أن بعدهما و كونهما يمتدان في نفس الاتجاه في الفضاء يجعلنا نراهما في نفس المنطقة السماوية .
المواضيع: |
ترجمة:
Facebooktwitter
Authors & editors:Robert Nemiroff (MTU) & Jerry Bonnell (UMCP)
  • كوكب زحل عند الاعتدال
  • اكتشاف حلقة هائلة من الغبار حول زحل
  • الثريا وسط الغبار النجمي
  • كرة نارية في سماء خرونينغن
  • درب التبانة عبر عدسات هيرتشل

التواصل
Facebooktwitter

تغيير ألوان الموقع

يمكنك الآن تغيير الألوان الرئيسية للموقع. أختر واحدا من الألوان التالية:

×