نرى في الصورة هذا المجال النجمي المزدحم الذي يمتد على 3 درجات ضمن كوكبة البجعة العالية في السماء، حيث تنجذب العين مباشرة نحو سديم الشرنقة. تأتي هذه الشرنقة الكونية التي هي عبارة عن منطقة متراصية لتكون النجوم، متقطعة في مسار طويل من غيوم غبارية بينجمية معتمة. ويمتد هذا الأخير على اتساع 15 سنة ضوئية تقريبا وهو على مسافة 4000 سنة ضوئية منا وقد صنف تحت اسم: IC 5146. يَبرز هذا السديم في الصورة بلونه الأحمر المتألق الناتج من تحريض غاز الهيدروجين بواسطة نجوم فتية ساخنة من جهة، وضوء نجمي أزرق منعكس على حافة غيمة جزيئية غير مرئية من جهة أخرى. وبالفعل، لا يتعدى عمر النجم اللامع بالقرب من مركز السديم على الأرجح بضع مئات الآلاف من السنين وهو يزود الوهج السديمي بالطاقة خلال عملية تنقيبه لفجوة في غيمة جزيئية تابعة للنجم مكونا بذلك غبارا وغازا. ولكن توجد داخل الألياف الغبارية الطويلة التي تظهر داكنة في هذه الصورة الملتقطة بالضوء المرئي نجوم مخفية في حالة تشكل، قد لا ترى إلا بالأطوال الموجية دون الحمراء.
جمال
Authors & editors:Robert Nemiroff (MTU) & Jerry Bonnell (UMCP)
السابق بقايا المستعر الأعظم الكوثل AM27: سديم الدمبل 56 كيلومتر فوق المذنب شوريوموف-غاراسيمنكودرب التبانة فوق بحيرة أتاكاما المالحةالمجال الواسع لسديم الشرنقة التالي